سيد حامد

عالم وخبير أول في الكترونيات السيارات الأوتوترونيكس

سيد حامد عالم مسلم متخصص في إلكترونيات السيارات حفيد المؤرخ عبد الله بن عبد الوهاب بن فضل الله صلاح الدين ، حفيد القاضي شرف الدين الذى كان كاتم أسرار السلطان الناصر محمد بن قلاوون

مؤلف كتب علمية ومحاضر محترف وباحث علمي ، درب الآلاف من خلال دوراته العالمية الفريدة ، وتخرج على يديه عمالقة الصيانة الإلكترونية في العالم

لديه نظريات حديثة في التكنولوجيا تؤكد وجود أكثر التقنيات تطوراً في العصور القديمة ، ومن خلال الأبحاث والدراسات توصل إلى فهم بعض أسرار التكنولوجيا القديمة في توليد الكهرباء والطاقة

يتميز أسلوبه بالتشويق والممارسة العملية ، الأمر الذي جعل آلاف الأشخاص يلتحقون بدوراته ، خاصة وأن لديه طرقًا فريدة في توصيل المعلومات

كما أنه يمتلك فهمًا عميقًا للتكنولوجيا بشكل عام وعلوم الإلكترونيات بشكل خاص ، والأهم من ذلك أنه يعتمد في دوراته على الفهم وليس الحفظ ، مما جعل الدراسة على يديه متعة لا توصف

على الرغم من خلافه مع العالم ألبرت أينشتاين في نظرية النسبية ، إلا أنه يتفق معه في مقولته الشهيرة التى تقول إذا لم تستطع أن تشرح لطفل في السابعة من عمره أصعب المعلومات ، فأنت لم تفهم هذه المعلومات فى الأساس